Introduction

1922 - 2000
Home

Home

"قد جاهدت الجهاد الحسن؛ أكملت السعى؛ حفظت الايمان و اخيرا قد وضع لى اكليل البر". هذا ما قاله بولس الرسول فى رسالته الثانية لتلميذه تيموثاؤس، و هو ما ينطبق على حياة المتنيح الأنبا دانيال.

لن تسعفنا الكلمات لنوفى هذا القديس حقه، فقد عاش الأنبا دانيال ابا للكل، ولم يألو جهدا لرعاية شعبه كما رعى أبناء السودان المسلمين، فأحبه الكل.

كان الأنبا دانيال انجيلا معاشا، ومهما أسهبنا فى الحديث عن الأنبا دانيال فلن نوفيه حقه.

نطلب شفاعة أم النور مريم والقديس الأنبا دانيال و صلواتكم لكى يكتمل هذا العمل المتواضع الذى يهدف الى تسبيح الله فى حياة هذا القديس العملاق.

صلاته فلتكن مع جميعنا. آمين.